Image by Matt Brett

للمسيح سلطان على الارواح الشريرة

مرقس ١:٥-٢٠

وجاءوا الى عبر البحر الى كورة الجدريين. ولما خرج من السفينة للوقت استقبله من القبور انسان به روح نجس كان مسكنه في القبور ولم يقدر احد ان يربطه ولا بسلاسل. لانه قد ربط كثيرا بقيود وسلاسل فقطع السلاسل وكسر القيود. فلم يقدر احد ان يذلله. وكان دائما ليلا ونهارا في الجبال وفي القبور يصيح ويجرح نفسه بالحجارة. فلما رأى يسوع من بعيد ركض وسجد له وصرخ بصوت عظيم وقال ما لي ولك يا يسوع ابن الله العلي. استحلفك بالله ان لا تعذبني. لانه قال له اخرج من الانسان يا ايها الروح النجس. وسأله ما اسمك. فاجاب قائلا اسمي لجئون لاننا كثيرون. وطلب اليه كثيرا ان لا يرسلهم الى خارج الكورة.  وكان هناك عند الجبال قطيع كبير من الخنازير يرعى. فطلب اليه كل الشياطين قائلين ارسلنا الى الخنازير لندخل فيها. فأذن لهم يسوع للوقت. فخرجت الارواح النجسة ودخلت في الخنازير. فاندفع القطيع من على الجرف الى البحر. وكان نحو الفين. فاختنق في البحر. واما رعاة الخنازير فهربوا واخبروا في المدينة وفي الضياع. فخرجوا ليروا ما جرى. وجاءوا الى يسوع فنظروا المجنون الذي كان فيه اللجئون جالسا ولابسا وعاقلا. فخافوا. فحدثهم الذين رأوا كيف جرى للمجنون وعن الخنازير. فابتدأوا يطلبون اليه ان يمضي من تخومهم. ولما دخل السفينة طلب اليه الذي كان مجنونا ان يكون معه. فلم يدعه يسوع بل قال له اذهب الى بيتك والى اهلك واخبرهم كم صنع الرب بك ورحمك. فمضى وابتدأ ينادي في العشر المدن كم صنع به يسوع. فتعجب الجميع

متى ١٤:١٧-٢٠

ولما جاءوا الى الجمع تقدم اليه رجل جاثيا له وقائلا يا سيد ارحم ابني فانه يصرع ويتألم شديدا. ويقع كثيرا في النار وكثيرا في الماء.واحضرته الى تلاميذك فلم يقدروا ان يشفوه. فاجاب يسوع وقال ايها الجيل غير المؤمن الملتوي. الى متى اكون معكم. الى متى احتملكم. قدموه اليّ ههنا. فانتهره يسوع فخرج منه الشيطان فشفي الغلام من تلك الساعة. ثم تقدم التلاميذ الى يسوع على انفراد وقالوا لماذا لم نقدر نحن ان نخرجه. فقال لهم يسوع لعدم ايمانكم. فالحق اقول لكم لو كان لكم ايمان مثل حبة خردل لكنتم تقولون لهذا الجبل انتقل من هنا الى هناك فينتقل ولا يكون شيء غير ممكن لديكم

متى ١٥:١٢-٢٩

فعلم يسوع وانصرف من هناك. وتبعته جموع كثيرة فشفاهم جميعا. واوصاهم ان لا يظهروه. لكي يتم ما قيل باشعياء النبي القائل. هوذا فتاي الذي اخترته حبيبي الذي سرّت به نفسي. اضع روحي عليه فيخبر الامم بالحق. لا يخاصم ولا يصيح ولا يسمع احد في الشوارع صوته. قصبة مرضوضة لا يقصف. وفتيلة مدخنة لا يطفئ. حتى يخرج الحق الى النصرة. وعلى اسمه يكون رجاء الامم حينئذ أحضر اليه مجنون اعمى واخرس. فشفاه حتى ان الاعمى الاخرس تكلم وابصر. فبهت كل الجموع وقالوا ألعل هذا هو ابن داود. اما الفريسيون فلما سمعوا قالوا هذا لا يخرج الشياطين الا ببعلزبول رئيس الشياطين. فعلم يسوع افكارهم وقال لهم كل مملكة منقسمة على ذاتها تخرب. وكل مدينة او بيت منقسم على ذاته لا يثبت. فان كان الشيطان يخرج الشيطان فقد انقسم على ذاته. فكيف تثبت مملكته. وان كنت انا ببعلزبول اخرج الشياطين فابناؤكم بمن يخرجون. لذلك هم يكونون قضاتكم. ولكن ان كنت انا بروح الله اخرج الشياطين فقد اقبل عليكم ملكوت الله. ام كيف يستطيع احد ان يدخل بيت القوي وينهب امتعته ان لم يربط القوي اولا. وحينئذ ينهب بيته

لمشاهدة أعظم معجزة قام بها المسيح

أضغط هنا

لا يزال المسيح يصنع المعجزات اليوم. راسلنا لمعرفة المزيد

معلومات عننا

نحن مجموعة من الخدام الذين يحبون المسيح ونريد أن نشارك الآخرين الغفران والسلام والفرح الذي وجدناه فيه. ندعوك لتطلع على موقعنا وتكتشف بنفسك لماذا المسيح هو كل ما تحتاجه في حياتك

العنوان

القاهرة، مصر

للمراسلة ووسائل التواصل الاجتماعي

© 2020 by عيسي قول الحق